الأخبار

أنتقل للمحتوى الرئيسي
international-youth-day-celebrations

نهيان وريم الهاشمى وشما المزروعى يحضرون احتفالية الدولة باليوم العالمي للشباب

  • الأخبار
  • 9 أغسطس 2017

نظمت الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بالشراكة مع هيئة كهرباء ومياه دبي ومجلس الإمارات للشباب الاحتفالية الرسمية لدولة الإمارات باليوم العالمي للشباب " الشباب وبناء السلام " الذي أقيم تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ومشاركة معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب وفرود مورينج الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالإنابة، إلى جانب حضور نخبة من الشخصيات البارزة في المجال الشبابي.


والقى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمة رحب فيها بالحضور في الاحتفال باليوم العالمي للشباب الذي تنظمه : الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مشيرا الى ما قررته الأمم المتحدة في أن يكون : شعار الاحتفال هذا العام هو : "Youth Building Peace" ، والذي يركز على أهمية دور الشباب في بناء السلام والوفاق وتحقيق الأمن والأمان ونبذ الصراع والخلافات وتأكيد مبادئ العدل الاجتماعي بالإضافة إلى تعظيم مشاركتهم ، في مسيرة التنمية المستدامة في المجتمع والعالم .


واكد ان دولة الامارات العربية المتحدة تدعم بكل قوة كافة عناصر هذا الدور المهم معربا عن التزامنا العميق ، بأن يكون الشباب هم الأداة الحقيقية للتغيير الإيجابي في المجتمع والعالم والعمل بكل عزم وتصميم على إتاحة كافة الفرص أمامهم ليكونوا دائما مواطنين قادرين ، على خدمة أنفسهم ، وخدمة أسرهم وخدمة مجتمعهم ، ودولتهم إلى جانب المشاركة الكاملة في مسيرة العالم من حولهم والحرص على إتاحة الفرص للجميع وخاصة الشباب للتعلم والوصول الى أعلى المستويات والنمو الصحيح والسليم : جسمانيا وفكريا واقتصاديا وسياسيا ومجتمعيا لتحقيق كل ما وهبه الله لهم من طاقات وقدرات وإمكانات .


كما اكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان على إتاحة كافة الفرص أمام الشباب للعمل المنتج والإسهام في تحقيق الرخاء الاقتصادي لأنفسهم ولمجتمعهم وعلى أن يرتبط الشباب بمجتمعهم : يمارسون العمل الخيري ، والعمل التطوعي والسلوك القويم ،بحيث يكونون باستمرار قادرين على القضاء على أي شعور بالتهميش أو الإحباط أو التراخي بل على عكس كل ذلك يسعون بكل طاقة وجهد الى عمل الخير وإلى تحقيق أهدافهم وتأكيد قدراتهم للانفتاح على العالم ، ورفض الأفكار المتطرفة والهدامة معتبرا ان هدفنا الوطني الأسمى هو أن تظل دولتنا العزيزة نموذجا عالميا رائدا للدور الوطني الحقيقي للشباب في مسيرة المجتمع والدولة والعالم .


وقال "هذا النموذج الرائد إنما نجده حقيقة واقعة في تعاون جميع مؤسسات المجتمع في احتضان الشباب والاعتزاز بهم وتوفير فرص العمل المنتج لهم ، بل وتزويدهم ، بمهارات القيادة والريادة والتفكير السليم إلى جانب القدرة الخلاقة على التفاعل الذكي مع تحديات العصر ، ومتطلباته ..


فهذا النموذج الرائد لتنمية الشباب في الإمارات نجده أيضا في الحرص على توفير كافة فرص التقدم والنجاح أمام الرجل والمرأة على حد سواء والالتزام الكامل بإزالة كافة العوائق أمامهم كي يبدعوا ويبتكروا في خدمة المجتمع والعالم حيث هناك حرص تام في الإمارات على اكتشاف المواهب لدى الشباب ، ورعايتها بكل الطرق كي تنمو وتزدهر كما ان هناك وعي وطني قوي وخطط عمل رشيدة ومثمرة من أجل تحقيق الفائدة القصوى لكافة أبناء وبنات الوطن ، والتعامل الفعال مع كافة الظروف والمتغيرات : الاقتصادية والاجتماعية والبشرية ، بما يكفل لهم : حياة سعيدة وناجحة بل وكذلك ما يحقق دورهم المرتقب ، في خدمة المجتمع والإنسان" .


واكد معاليه ان ما تحظى به دولة الإمارات العربية المتحدة من قيادة رشيدة ومجتمع قوي ومتماسك ، قد أدى وبشكل طبيعي إلى التواصل الناجح مع الشباب والتحدث معهم بلغتهم ، في هذا العصر الذي يموج بأساليب حديثة ومتطورة للتواصل والتخاطب وتمكينهم من أن يكونوا مشاركين حقيقيين في مسيرة المجتمع فشبابنا ولله الحمد يشعرون دائما أنهم جزء أساسي في المجتمع وأن الوطن بالفعل يقدرهم ويحرص عليهم ويسعى إلى إسهاماتهم وعطائهم بل ونجاحاتهم المرتقبة .


واعرب معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان عن الاعتزاز بما تحظى به دولة الإمارات الغالية من قيادة حكيمة ترى في شباب الدولة مستقبل الوطن بهم ينهض وبسواعدهم يرقى ويتقدم ومن خلالهم يصنع التنمية والتقدم مقدما بهذه المناسبة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة – حفظه الله باسم المشاركين فى الاحتفال جميعا الشكر وفائق التقدير والاحترام لتأكيده الدائم ، بأن الشباب ، هم أساس نهضة الدولة ، وهم الذين سوف يشكلون لها ، المستقبل الواعد والناجح ، بطموحاتهم ، وقدراتهم ، وإدراكهم الواعي والحصيف بموقعهم الأساسي ،في الدولة والعالم .


وقال معاليه "إن تنمية شباب الإمارات كذلك إنما تحظى بالدعم القوي من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء ، حاكم دبي ونشكر لسموه كثيرا المبادرات المهمة التي يطلقها سموه ، في هذا المجال ،ونقدر له قناعته القوية بأن الشباب هم وسيلة الدولة لتحقيق كل الأهداف والغايات" .


**********----------********** ولفت معالي الشيخ نهيان بن مبارك ال نهيان الى ان الاهتمام بتمكين الشباب هو أيضا جزء أساسي في فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وهو الذي يؤكد لنا في كل مناسبة بالقول والعمل على أهمية رعاية الشباب باعتبارهم : الثروة الحقيقية للوطن معربا عن اعتزازه دائما بتوجيهات سموه ، بأهمية تكثيف الجهود الوطنية من أجل تنمية قدرات الشباب على مواجهة التحديات المختلفة في الحياة سواء في ذلك : تحديات التنمية البشرية وتحديات سوق العمل وتحديات التقدم التقني بل وتحديات : التغيرات الاقتصادية والاجتماعية المتلاحقة في الدولة والعالم – إننا نعتز دائما بثقته القوية في شباب هذا الوطن وبما لديهم من طموحات واسعة وقدرة فائقة على الابتكار بل وكذلك عزم وتصميم على خدمة الوطن وتحقيق أهدافه وغاياته .


واوضح انه بهذا كله تكون الإمارات بقادتها وشعبها وشبابها : مجالا ملائما تماما لعقد هذا الاحتفال باليوم العالمي للشباب بل والانطلاق من هنا بتوصيات ملائمة من أجل بناء الشراكات : المجتمعية والدولية التي تسهم في تعبئة كافة الجهود لإعداد الشباب في إطار من التعاون وتبادل الخبرات والسعي المخلص من أجل أن تكون تنمية الشباب في المقدمة والطليعة في منظومة العمل الوطني والدولي على كافة المستويات .


واستعرضت معالى ريم الهاشمى قصة نجاح الامارات فى الفوز باستضافة اكسبوا وهو انجاز كبير جدا للامارات تحقق بعزيمة الشباب وقصة نجاح كبيرة وجهد عمل طويل ونسعى الى نجاح الاستضافة والله يوفقنا لتحقيق اكسبو يحاكى سعى الامارات الى ماتصبو اليه من نجاحات متميزة وتقديم صورة مشرقة للدولة.


من جانبها قالت معالى شما سهيل المزروعى فى كلمة لها ان الامارات تحتفل كل يوم باجازات الشباب مشيرة الى اهتمام القيادة فى الامارات بالشباب ودفعه لتحقيق النجاحات والى اخذ دوره فى التنمية وتوفر للشباب الفرص والامكانيات وتعتبر الامارات افضل نموذج فى التعامل مع الشباب منوهة ايضا بدور الشباب المواطن وراء نجاح الامارات فى استضافة اكسبو 2020 .


وخلال الجلسة الاولى للاحتفال اكدت معالى ريم الهاشمى فى لقاء مع " 100 موجه " ان القائد الناجح يكون فريق عمل ناجح مستعرضة قصة النجاح فى الفوز باكسبو 2020 مشددة على على التواصل مع الاسرة خاصة الاب والام واوصت الشباب بان يكونوا قريبين من الاهل.


ومن جانبه أكد سعادة خالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بمناسبة اليوم العالمي للشباب أن دولة الإمارات تحرص على الاحتفال باليوم العالمي للشباب ليقف الجميع فيه ويتذكر ما تم تحقيقه في مسيرة الشباب في شتى المجالات في التعليم، والصحة، والاقتصاد، والسياسة، واتخاذ القرارات، والحياة العامة .. مشيرا إلى أن الهيئة تنتهز هذا اليوم لتأكيد أهمية دور الشباب في كل جهد ومسعى لتحقيق التنمية المستدامة والسلام، وضرورة استثمار طاقاتهم وحماسهم وإبداعاتهم، ولإيجاد حلول لحاجاتهم، وإزالة المعوقات والتحديات التي تقف أمامهم، وكما أننا نقف بجانبهم لدعم وتحقيق آمالهم وتطلعاتهم وتطوير قدراتهم.


وقال: اننا في الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة نتطلع دائما وضمن رؤية القيادة الرشيدة وتوجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة الى تحقيق التنمية بمشاركة الشباب في عملية التطوير والتغيير واتاحة الفرصة لهم للقيام بأدوارهم بفعالية نحو المجتمع وتعزيز روح الإبداع والابتكار لديهم، ووضع الشباب على سلم أولويات الوطن الذي يطمح لأن يبنى على أيديهم، وهي الرؤى التي تعود دوما بالفائدة والنفع الكبير على الشباب من خلال المبادرات والمكرمات التي تعزز من البنى التحتية للقطاع الشبابي في الدولة.


وأوضح المدفع أن احتفال دولة الإمارات بيوم الشباب العالمي يعد دليلا واضحا للحرص الدائم على المشاركة والتواجد في المحافل الدولية بصفتها عضوا فاعلا في المنظومة الدولية فضلا عن المساعي الدؤوبة للتفاعل مع هذه المناسبة من خلال إقامة العديد من الفعاليات المختلفة في جميع المؤسسات التابعة للهيئة والتي تهدف إلى تسليط الضوء على دور الشباب في تنمية وتطوير المجتمع بكافة القطاعات لاسيما أن الشباب هم الأمل القادم لقيادة زمام مبادرة التغيير لعالم ينعم بالسلام والرخاء والحوار المتبادل بين أطياف المجتمع خاصة أنهم قادة المستقبل وصناع التنمية.


كما ثمن الدور الهام الذي تؤديه جميع الجهات المتعاونة من شركاء ومتعاونين ورعاة لإنجاح هذا الحدث وإظهاره بصورة لائقة، فضلا عن الجهات والوسائل الإعلامية التي غطت وتواجدت في كافة الفعاليات الخاصة بهذا اليوم وعلى رأسها إذاعة الأولى الراعي الإعلامي للاحتفالية.


وتضمن الاحتفال عرض فلم عن اليوم العالمي للشباب وما تحقق من إنجازات على أرض الوطن بكافة المجالات، بالإضافة جلسة " 100 موجه " مع معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزير الدولة لشؤون التعاون الدولي التي استعرضت تجربتها الشخصية وخبراتها ومسيرتها المهنية التي تضمنت شغل العديد من المناصب القيادية. كما شهدت احتفالية تنظيم جلسة حوارية حول ما يقدمه القطاع الخاص والحكومي للشباب بمشاركة علياء آل علي من اكسبو 2020 دبي وفاطمة الجوكر رئيس مجلس الشباب في هيئة كهرباء ومياه دبي وميرة الشعمي من وزارة التغير المناخي والبيئة وكارين أنطونيادس من شركة نسلته الشرق الأوسط فيما ادار الجلسة الإعلامية أثير بن شكر من إذاعة الأولى التي قدمت بث مباشر للاحتفالية عبر أثيرها على الإذاعة.


يشار إلى أن مراكز الشباب والجمعيات الشبابية التابعة للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة تنظم احتفالاتها بمناسبة اليوم العالمي للشباب بتاريخ 9 أغسطس وحتى 12 من الشهر ذاته، وتتنوع برامج وفعاليات المراكز والجمعيات بين المجالس الشبابية والأنشطة الترفيهية والمعارض الفنية التي تجسد شعار " الشباب وبناء السلام